Skip Navigation Links
 
  Skip Navigation Links  
 
 
الدولیة/عامة
https://goo.gl/rDdzjF
Dec 31 2017 - 12:04 تاريخ النشر: 171 المشاهدة: 46071 كلمة المرور الخبر:
بعد الإتفاق النووی
زیادة ملحوظة فی حجم التبادل التجاری بین إیران وبریطانیا
یشیر التقریر السنوی الأخیر الصادر عن غرفة التجارة البریطانیة-الایرانیة حول العلاقات التجاریة بین البلدین خلال السنوات الأخیرة الى أن العلاقات الاقتصادیة بین الجانبین فی فترة ما بعد إبرام الإتفاق النووی زادت بنسبة 50 فی المائة تقریباً.

ویظهر التقریر ان حجم الصادرات التجاریة البریطانیة والإیرانیة قد ارتفع فی نفس العام الذی تم توقیع الإتفاق النووی فی 14 تموز/ یولیو منه (2015)، لیصل من 9ر112 ملیون یورو إلى 5ر171 ملیون یورو فی العام 2016، فی حال ان حجم التبادل التجاری بین الجانبین سلک وتیرة تنازلیة خلال الفترة مابین 2011 حتى 2013 بعد تشدید المقاطعة الدولیة ضد إیران.

ووفقاً للتقریر، فقد قدر حجم الصادرات البریطانیة والإیرانیة خلال العام 2011 بنحو 5ر203 ملیون یورو، بینما انخفض خلال العامین 2012 و2013 لیصل حسب التوالی الى 6ر119 و4ر89 ملیون یورو. وتؤکد عودة العلاقات التجاریة المتبادلة منذ عام 2015 أن الإتفاق النووی قد أحیى العلاقات التجاریة بین الجانبین.

ووصف رئیس غرفة التجارة البریطانیة الإیرانیة، اللورد لامونت، فی تصریح مسبق لوکالة أنباء الجمهوریة الاسلامیة (إرنا)، وصف الإتفاق النووی بـ(إنجاز تاریخی)، مصرحاً: ان بریطانیا تهدف الى النهوض بمستوى العلاقات التجاریة وزیادة حجم الصادرات الى إیران والإستیراد منها.

کما أشار لامونت الى استئناف بعض الإتفاقیات التجاریة بین البلدین خلال فترة مابعد إبرام الإتفاق النووی، مشیراً الى أن الشرکات البریطانیة متأهبة لدخول السوق التجاریة الایرانیة.

وتم توقیع برنامج العمل المشترک الشامل (الإتفاق النووی) فی 14 تموز/ یولیو 2015 بعد 20 شهراً من المفاوضات المکثفة والمعقدة التی لقبت بـ(مفاوضات القرن) بین إیران والسداسیة الدولیة إیران و(أمیرکا وبریطانیا وفرنسا وروسیا والصین وألمانیا).

وکذلک یؤکد المسح الخاص بتصدیر السلع من قبل الدول الأعضاء فی الاتحاد الأوروبی إلى إیران، اتجاه مماثل لبریطانیا. فعلى سبیل المثال، ارتفع إجمالی صادرات الاتحاد الأوروبی إلى إیران فی العام 2015 بنسبة 27 بالمئة لیصل من 6 ملیارات و453 ملیون یورو إلى 8 ملیارات و250 ملیون یورو فی العام 2016.

واستناداً إلى التقریر، تبلغ قیمة الصادرات الألمانیة الى ایران ملیارین و600 ملیون یورو وتشکل الحصة الأکبر من صادرات الدول الأوروبیة الى إیران.

وقال مایکل توکاس رئیس غرفة التجارة الألمانیة-الایرانیة، فی وقت سابق لمراسل (إرنا) فی لندن: ان الشرکات الألمانیة حریصة على استئناف العلاقات التجاریة مع ایران، وقد بدأ العدید منها أعمالها، وان نشاط بعض المؤسسات کغرفة التجارة یظهر توجیه الرغبات المتوفرة فی منحى إبرام الصفقات التجاریة فی إیران.

 

 
وکالة الأنباء البورصة الایرانیة من قبل:
 
 
 
©2017 All rights reserved.
Powered by IT Department of SEO.
 
©(1431-1437) جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء البورصة الایرانیة