Skip Navigation Links
 
  Skip Navigation Links  
 
 
تبادل الطاقة
https://goo.gl/1p0nVW
Jan 01 2017 - 11:15 تاريخ النشر: 94 المشاهدة: 36848 كلمة المرور الخبر:
وزیر النفط: إیران وترکمانستان تتوصلان لتفاهم حول صادرات الغاز
أعلن وزیر النفط، بیجن زنکنة، عن التوصل الى تفاهم مع ترکمانستان حول صادرات الغاز الطبیعی من هذا البلد الى ایران.

ونفى زنکنة، فی تصریح صحفی یوم الجمعة، أیة حاجة فی إحالة الخلافات حول تصدیر الغاز الترکمانی الى ایران لمحکمة دولیة. وأوضح أن البلدین وقعا (الجمعة) على مذکرة تفاهم حول هذا الموضوع وقررا الاستمرار فی محادثاتهما لغایة التوصل الى اتفاق نهائی بین الشرکة الوطنیة الایرانیة للغاز وشرکة (ترکمن غاز). وأکد أن البلدین قررا ایجاد حل للخلاف بینهما عبر أسلوب الحوار وأن لا یحیلا الموضوع الى محکمة دولیة.

وأعرب زنکنة عن أمله فی أن تتوصل ایران وترکمانستان الى اتفاق نهائی حول استمرار تصدیر الغاز الترکمانی الى ایران قریباً. ووصف شراء ایران للغاز الطبیعی من ترکمانستان بأنه یکتسب الأهمیة فی مجال الحفاظ على سلامة البیئة. موضحاً انه تم رفع معدلات استهلاک هذا النوع من الوقود فی محطات تولید الکهرباء بشمال شرق البلاد. وشدد وزیر النفط ان ایران لا تعانی من أیة مشاکل فی تأمین ما تحتاجه من الغاز الطبیعی.

من جهته، أکد عضو لجنة الطاقة فی مجلس الشورى الاسلامی، علی أدیانی، ضرورة إنهاء اعتماد البلاد على واردات الغاز من دولة أخرى لأن هذا الأمر لا یتناسب مع العزة الوطنیة.

وقال أدیانی، فی تصریح أدلى به لوکالة الجمهوریة الاسلامیة للأنباء (إرنا): ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تمتلک أکبر احتیاطیات الغاز فی المنطقة ویجدر توفیر کل حاجات البلاد للغاز من المصادر الداخلیة. وأضاف: مازالت هنالک مناطق فی البلاد متعلقة فی مسألة الغاز بالاتفاق على تزویدها بها من دول جارة أو عدم الاتفاق على ذلک.

وأشار أدیانی الى أن محافظة مازندران الواقعة شمال ایران لا تمتلک خطاً مستقلاً لنقل الغاز، وأضاف: ان هذه المشاکلة ستعالج بعد إنجاز خط نقل الغاز من دامغان الى نکا. وتابع قائلاً: انه تم مد 100 کم من هذا الخط وسیتم بعد إزالة العقبات البیئیة واستملاک الأراضی مد بقیة الخط البالغ 70 کم، لافتاً الى أن وزارة النفط وشرکة الغاز الوطنیة وعدتا بإکمال هذا الخط حتى بدایة فصل البرد من العام القادم.

یذکر أن جزءاً من الغاز الذی تحتاجه محافظات البلاد الشمالیة ومنها مازندران یتم توفیره من قبل ترکمانستان، إلا أن هذا الأمر واجه انقطاعاً فی بعض الأحیان نظراً لعدم التزام الأخیرة بالاتفاق الموقع بین الجانبین.

ومن خلال اتخاذ تدابیر بدیلة لتوفیر الغاز، أعلنت الحکومة الایرانیة للجانب الترکمانستانی بأنها غیر مستعدة للقبول بشروط خارج النظام القانونی للعقد المبرم بین البلدین وأوعزت الى وفدها بمغادرة طاولة المفاوضات مع الترکمان. إلا أن المسؤولین الترکمانیین قبلوا بشروط الوفد الایرانی ودعوه للعودة من المطار الى طاولة المفاوضات.

ووفقاً لما أعلنته وزارة النفط الایرانیة، فقد قبلت ترکمانستان الاتفاق الجدید للغاز مع ایران، لذا فان صادراتها الى ایران ستستمر. ومن المقرر صیاغة تفاصیل الاتفاق بحضور الخبراء المعنیین.

یذکر أن ترکمانستان تزعم أن لدیها مستحقات لدى إیران تبلغ قیمتها 8ر1 ملیار دولار تعود إلى السنوات 2007 و2008 فیما ترفض إیران هذه المزاعم

 

 
وکالة الأنباء البورصة الایرانیة من قبل:
 
 
 
©2017 All rights reserved.
Powered by IT Department of SEO.
 
©(1431-1437) جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء البورصة الایرانیة